بدعم من الأمانة العامة للأوقاف.. "الهداية الخيرية" أكثر من 35 ألف مستفيد من مصرف إفطار الصائم داخل وخارج الكويت

أعلنت جمعية الهداية الخيرية عن تنفيذها مصرف «إفطار صائم» الذي يهدف الى توزيع الوجبات الغذائية على الفئات المحتاجة داخل وخارج الكويت طوال شهر رمضان الفضيل، وذلك بالتعاون مع الأمانة العامة للأوقاف.

وصرح رئيس جمعية الهداية الخيرية بندر بن دليل المطيري بأن مصرف «إفطار صائم» يأتي ضمن مجموعة من المبادرات والحملات الخيرية التي تنفذها الجمعية خلال الشهر الفضيل.

وأوضح بن دليل أن مصرف إفطار الصائم الذي تقوم الجمعية عليه بالتعاون مع الأمانة العامة للأوقاف يغطي العديد من المناطق داخل الكويت، وكذلك بعض المناطق المحتاجة خارج الكويت نفعاً للمحتاجين وتلبية لمتطلباتهم خلال شهر الخير.

مضيفاً أن المشروع يستهدف توفير وجبات الإفطار لنحو 33 ألف محتاج داخل الكويت بالإضافة إلى 2500 نازح في قرى وبلدات الشمال السوري ، مشيداً في الوقت ذاته بالتعاون مع الامانة العامة للأوقاف التي لا تألو جهداً في دعم كل الأنشطة والجهود الخيرية والتطوعية التي تقوم بها الجمعية وغيرها من المؤسسات الخيرية،

واختتم بن دليل تصريحه بالإشارة إلى أهمية مصرف إفطار الصائم، لما فيه من بث لروح التعاون والتكافل بين المسلمين في هذا الشهر المبارك، مبيناً أن الجمعية تواصل جهودها لإفطار الصائمين في عدة دول إدخالاً للسرور على الفئات المحتاجة خلال رمضان المبارك.